محركه قوة قدسية

 

باسمه سبحانه  

أيها المستخلف المبارك    

رشحة من بحر معرفة النبي صلى الله عليه وسلم

ان ما يعرّف لنا ربَّنا لايعد ولايحد، فمن البراهين الكبيرة والحجج الكلية

برهان ناطق مفسر لكتاب العالم وحجة الله على الانام فلنذكر من بحر معرفته رشحة

فان شئت ان تعرف ان ما يحرّكه، انما هو قوّة قدسية. فانظر الى إجراآته في هذه الجزيرة الواسعة!

 

ألا ترى هذه الاقوام الوحشية في هذه الصحراء العجيبة، المتعصبين لعاداتهم، المعاندين في عصبيتهم وخصامهم، القاسية قلوبُهم بدرجة يدفن احدُهم بنتَه حيةً بلا تأثّر!

كيف رفع هذا الشخص جميع اخلاقهم السيئة والوحشية، وقلعَها في زمان قليل!

وجهّزهم باخلاق حسنة عالية، فصيّرهم معلمي العالم الانساني واساتيذ (1) الامم المتمدنة.

فانظر ليست سلطنته على الظاهر فقط، بقوة الخوف كسائر الملوك، بل ها هو يفتح القلوب والعقول،

ويسخِّر الارواح والنفوس حتى صار محبوبَ القلوب ومعلم العقول ومربي النفوس وسلطان الارواح. (*)

_______________

(1)   جمع استاذ

(*) كليات رسائل النور- المثنوي العربي النوري ص:59