الدليل الرابع و العشرون: هذيان التصادف