مجالسة الإخوان

By:

Sep 7, 2016

 

 

قطرة نورية من كليات رسائل النورسي 

ان لقاء الأصدقاء ومجالسة الإخوان منبعٌ ثرٌ للسلوان، لما يعاني منه الإنسان من سرعة تبدل هذه الحياة الدنيا،

 

ومن زوالها وفسادها، ومن فنائها وفناء متعها التي لا تجدي شيئاً، ومن صفعات الفراق والافتراق التي تنزلها بالإنسان..

 

نعم! قد يقطع إنسان مسافة عشرين يوماً ويصرف مائة ليرة لاجل لقاء أخيه لساعات معدودة.

 

ففي هذا الزمان العجيب الذي قلما يوجد فيه صديق صدوق، لا تعد هذه المشقات والمصاعب التي نزلت بنا مع ضياع الأموال ذات أهمية تذكر ازاء رؤية أربعين او خمسين من الأصدقاء الصادقين والاخوة المخلصين دفعة واحدة طوال شهرين من الزمان، ومجالستهم ومحاورتهم في سبيل الله،والتسلي بهم وتسليتهم تسلية حقيقية.

فأنا شخصياً كنت أرضى بهذه المصاعب والمشقات رجاء رؤية واحد من اخوتي هنا فحسب بعد فراقي عنهم عشر سنوات.

اعلموا ان الشكوى اعتراض على القدر والشكر تسليم له.(*)

__________________________

(*) كليات رسائل النور- الشعاعات/365