الكفر بذرة لجهنم وثمرته جهنم

 
 
 
 
قطرة نورية من كليات رسائل النورسي
 
 
 
 
 
ان الكفر بذرة لجهنم معنوية،
 
كما ان ثمرته جهنم مادية - كما اثبت في الكلمة الثانية والثامنة وفي سائر الكلمات - فكما أنه سبب لدخول جهنم، فهو سبب لوجودها.
 
إذ كما ان حاكماً صغيراً بعزة ضئيلة وغيرة قليلة وجلال بسيط لو قال له شرير: لا تقدر على عقابي، ولن تقدر.
 
فانه بلا شك ينشئ لذلك الشرير سجناً ويقذفه فيه حتى لو لم يكن هناك سجن.
 
كذلك الكافر بانكاره جهنم، فانه يوصم من له منتهى الغيرة والعزة والجلال، ويكذّبه ويتهمه بالعجز والكذب،
 
فيمسّ عزته بشدة ويتعرض لجلاله بسوء.
 
فلا شك لو لم يكن اى سبب لوجود جهنم -فرضاً محالاً- فانه سبحانه يخلقها لذلك الكفر المتضمن للاتهام بالعجز والتكذيب الى هذا الحد، وسيقذف فيها الكافر.(*)
 
____________________
 
(*)كليات رسائل النور – ملحق بارلا ص:69