لقاء مع مفتي الديار المصرية

  النورسي  

بديع الزمان  

 

لقاء مع مفتي الديار المصرية:(1)  

في السنة الأولى من عهد الحرية سأل الشيخ بخيت -مفتى الديار المصرية- 

سعيداً القديم:

ما تقول في حق هذه الحرية العثمانية والمدنية الأوروبائية؟فأجابه سعيد: ان الدولة العثمانية

حاملة بدولة اوروبائية وستلدها يوماً ما، وان أوروبا حاملة بالإسلام وستلده يوماً ما.

 

فقال له الشيخ الجليل: وأنا اصدّق ما يقوله.

ثم قال لمن حوله من العلماء: لا يُناظر هذا الشاب، ولا أتمكن ان اغلبه

فلقد شاهدنا الولادة الأولى، أنها سبقت أوروبا في بُعدها عن الدين بربع قرن. أما الولادة الثانية فستظهر بعد حوالي ثلاثين سنة بإذن الله. ستظهر في الشرق والغرب دولة إسلامية.(2)(*)

_____________

(1)هو الشيخ محمد بخيت بن حسين المطيعي الحنفي، مفتي الديار المصرية، ومن كبار فقهائها، ولد في بلدة (المطيعة) التابعة لمحافظة أسيوط من صعيد مصر، وتعلم في الأزهر واشتغل بالتدريس فيه، وانتقل الى القضاء الشرعي سنة (1297 هـ) واتصل بالسيد جمال الدين الأفغاني، ثم عين مفتياً للديار المصرية سنة 1333 هـ الى 1339 هـ، وله كتب قيمة. وتوفي سنة 1354هـ..(انظر الأعلام للزركلي 6/274)

(2) الملاحق- اميرداغ 2/ 386

(*) السيرة الذاتية ص84